الرئيسيةفـــن المحاكمهس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  امام القضاء العالي بجلسه الابراشي معركة بين الأمن والجماهير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المستشار التحكيمى
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 791
تاريخ التسجيل : 25/06/2010

مُساهمةموضوع: امام القضاء العالي بجلسه الابراشي معركة بين الأمن والجماهير   الأحد يوليو 18, 2010 2:43 pm

امام القضاء العالي بجلسه الابراشي معركة بين الأمن والجماهير

وقعت اشتباكات بين رجال الامن والجماهير التى حضرت منذ الصباح الى دار القضاء العالى لحضور جلسة محاكمة الزميل وائل الإبراشى رئيس تحرير صوت الأمة أمام الدائرة 19 بمحكمة جنايات الجيزة بعد اتهامه والزميلة سحر الضو من قبل النيابة العامة بتحريض المواطنين على عدم الانصياع لقانون الضرائب العقارية الجديد وإثارة الرأي العام ضد القانون وذلك على خلفية البلاغ المقدم ضدهما من وزير المالية يوسف بطرس غالي.
حاولت الجماهير احتلال مبنى دار القضاء العالي للتضامن مع وائل الابراشى الذى يعاقب طبقا لنص المادة 177 من قانون العقوبات التي تعاقب كل من حرض على عدم الانقياد للقوانين بالسجن لمدة قد تصل إلى خمسة سنوات.. الا ان اجهزة الامن تصدت للجماهير بشدة ومنعت دخولها الى مبنى دار القضاء العالي ووقعت اشتباكات بين الجماهير ورجال الامن .
الجماهير الغاضبة رددت هتافات ضد وزير المالية وضد النظام الحاكم واتهمته بالعداء للصحافة والصحفيين .
كما حضرت مجموعات مختلفة لنشطاء حركة 6 ابريل وكفاية وعدد من اعضاء حزب العمل والاخوان المسلمين ، للتضامن مع وائل الابراشى وللمطالبة بالافراج عن الصحفي مجدى احمد حسين رئيس تحرير صحيفة الشعب السابق والمسجون على خلفية ذهابة الى غزة .
ورددت ههذ المجموعات هتافات ضد مصادرة حرية الراى والتعبير وطالبت بحماية اكبر للصحفيين ومنع حبسهم فى قضايا النشر .
وشهد دار القضاء العالى منذ صباح اليوم تدفقا كبيرا لوسائل الإعلام المرئية والمقروءه لتغطية أحداث الجلسة التى ينظرهما المستشار إميل حبشى رئيس محكمة جنايات الجيزة.
وكانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان دعت الى التضامن مع وائل الإبراشي وسمر الضوي ضد الحكم الجنائي الصادر بحقهم، ودعت الحكومة المصرية إلى إصلاح الخطأ الذي ترتكبه في حق الصحافة بإصدار أحكام جنائية ضد الصحفيين.
وقالت الشبكة: يجب إسقاط هذه الاتهامات الجنائية فورا دعما لحقنا في صحافة مستقلة، وعلى كافة المهتمين بحرية الصحافة وحرية التعبير التكاتف جنباً إلى جنب حتى لا تصبح المحاكمات الجنائية سيفا مسلطا على رقاب الصحفيين وأصحاب الرأي.
عود وقائع تلك القضية إلى يوم 9 يناير 2010 حين نشرت جريدة صوت الأمة التي يرأس تحريرها الإبراشي تحقيقا للصحفية سمر الضوي انتقدت فيه قانون الضرائب العقارية الجديد، الذي مازال يلقى معارضة شديدة من المواطنين ودعت فيه لمقاطعته وعدم تقديم الإقرارات الضريبية، مما دفع وزير المالية للتقدم ببلاغ ضدهما يتهمهما فيه بتحريض المواطنين علانية بعدم الانقياد للقوانين، إلا أن الصحفيين استمرا في حملتهما وأعلنا انحيازهما للمواطنين ضد هذا القانون الجائر وأعلنا عن عدم خوفهما من السجن.
وقال جمال عيد مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان : نحن أمام حكومة تعادي وتتربص بالصحافة والصحفيين من جانب، وتسامح و تغض الطرف عن تحريض صريح بالقتل من جانب آخر، والنتيجة حرمان المواطنين من حقهم في صحافة جادة تعبر عنهم وتنطق بلسانهم، وشعورهم بالقلق من مسار العدالة في مصر.
أجلت محكمة جنايات الجيزة قضية وائل الابراشى رئيس تحرير صوت الامة الى جلسة 19 سبتمبر القادم لسماع اقوال الشاهدين الدكتور زكريا عزمي عضو مجلس الشعب ، والنائب مصطفى بكري رئيس تحرير صحيفة الاسبوع.
ومن المنتظر ان تستمع المحكمة من النائبين الى ما تم مناقشته فى مجلس الشعب وراى الاغلبية والمستقلين فى قانون الضربية العقارية ، مع ضم مضبطة مجلس الشعب التى حوت مناقشات الاعضاء حول القانون الى اوراق القضية .
وطالب دفاع الابراشى بقيادة ممدوح رمزي محامي البابا شنوده بانتفاء الجريمة التى نسبت للزميل وائل الابراشى والصحفية سحر الضو من قبل النيابة العامة وهى تحريض المواطنين على عدم الانصياع لقانون الضرائب العقارية الجديد وإثارة الرأي العام ضد القانون وذلك على خلفية البلاغ المقدم ضدهما من وزير المالية يوسف بطرس غالي.
بدات وقائع الجلسة فى تمام الساعة العاشرة صباحا واكتظت المحكمة بصحفين من مختلف الجرائد والمجلات والقنوات الفضائية وبعض مندوبى الصحف العالمية وحضر وائل الابراشى وسط حشد كبير من زملائه وممثلى المنظمات الحقوقية
واستمعت هيئة المحكمة الى طلبات الدفاع التى طالبت بسماع شهادة كل من منال حسين مديرة مكتب غالى وطارق فراج رئيس مصلحة الضرائب العقارية والدكتور زكريا عزمى والكاتب الصحفى مصطفى بكرى رئيس تحرير جريدة الاسبوع لسماع اقوالهم .
واكد الابراشى امام هئية المحكمة ان دور الصحافة هو كشف المواطنين وتوصيل اراء الناس للمواطنين كما استند الابراشى الى تصريح السيد رئيس الجمهورية عقب الحملة التى شنتها صوت الامة على الضربية العقارية بان القانون مازال تحت قيد الدراسة
كما اكد الابراشى انه لم يجبر المحررة سمر الضوى على تدلى برايهل فى كتابة رايه وانما كانت تنقل اراء الناس الكادحين .
وكان وزير المالية الكتور يوسف بطرس غالى قد تقدم ببلاغ للنيابة الكلية بمحافظة الجيزة اتهم فيه كل من عصام إسماعيل فهى رئيس مجلس إدارة صوت الأمة، ووائل الإبراشى رئيس تحرير الجريدة، وسمر الضوى المحررة بالجريدة، بمخالفة نص المادة 177 من قانون العقوبات وذلك لقيامهم بتحريض المواطنين عن طريق النشر على عدم الانصياع لقانون الضرائب العقارية الجديد وإثارة الرأى العام ضد القانون .
وإستمعت النيابة لأقوال وائل الإبراشى على مدار ثلاث ساعات ونصف، حيث أكد للنيابة مسئوليته الكاملة عما نشر بالجريدة فوجهت له تهمة تحريض المواطنين على عدم تطبيق قانون الضريبة العقارية مع علمه أنه قانون نافذ ولم يتم الحكم بعدم دستوريته .
ونفى الإبراشى فى التحقيقات ما هو منسوب إليه من اتهامات، قائلا إن الحملة الصحفية التى قادتها جريدته ضد قانون الضرائب العقارية الجديد كانت تستهدف فى المقام الأول المصلحة العامة، وانها جاءت فى إطار النقد المباح. فأمرت النيابة بإخلاء سبيله بالضمان الشخصى .

_________________
المستشار التحكيمى
طارق مجاهد العربي
المحامى
بالاستئناف العالي ومجلس الدولة
عضو اتحاد المحامين العرب
عضو اتحاد المحامين الافرواسيوى
مستشار ومحكم معتمد لدى مركز التحكيم الدولي
محكم معتمد لدى مركز تحكيم حقوق عين شمس
محكم معتمد لدى المركز الدولى للتحكيم والتوفيق
والوساطة والملكية الفكرية
عضو مؤسس للاتحاد العربي لمراكز التحكيم الهندسي
0106089579&0123034902
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almostsharaltahkemy.dahek.net
 
امام القضاء العالي بجلسه الابراشي معركة بين الأمن والجماهير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اتحاد محامي الادارات القانونية :: الفئة الأولى :: اخبار المحامين-
انتقل الى: